صندوق رعاية وتأهيل المعاقين
صندوق رعاية وتأهيل المعاقين

Handicap Care & Rehabilitation Fund

صندوق رعاية وتأهيل المعاقين

بهدف تجويد العمل وتحسين الخدمات المقدمة ..صندوق رعاية وتأهيل المعاقين يدشن ورشة عمل لمدراء فروع الصندوق والاتحاد الوطني لجمعيات المعاقين اليمنيين.

متابعات|

دُشنت اليوم بصندوق رعاية وتأهيل المعاقين ورشة العمل التعريفية حول برامج الحماية للأشخاص ذوي الإعاقة وآليات التشبيك والتنسيق مع مقدمي الخدمات المختلفة وفق نظام إدارة الحالة بالعاصمة صنعاء .

وفي الورشة التي استهدفت مدراء فروع الصندوق في المحافظات وفروع الاتحاد الوطني لجمعيات المعاقين اليمنيين والتي أقامها الصندوق بالشراكة مع منظمة اليونسيف للطفولة أكد وزير الشؤون الاجتماعية والعمل عبيد سالم بن ضبيع على ضرورة تحسين وتجويد الخدمات المقدمة للأشخاص ذوي الإعاقة معتبرا أن إقامة مثل هذه الورشات لها دور في الاسهام في خدمة الأشخاص ذوي الإعاقة ، مشيرا الى أن القيادة الثورية والسياسة تولي اهتمام بارز لشريحة الأشخاص ذوي الإعاقة.

من جانبه أكد المدير التنفيذي الدكتور علي ناصر مغلي على أن الصندوق ماضٍ نحو الإصلاح الشامل للصندوق وفروعه في المحافظات والمؤسسات والجمعيات العاملة مع الأشخاص ذوي الإعاقة، من خلال تأهيل الكادر البشري واكسابه المهارات التي تؤهله لخدمة شريحة ذوي الإعاقة وفق نظام إدارة الحالة الذي يجري تأسيسه في الصندوق بالشراكة مع منظمة اليونسيف ، مثمنا في الوقت ذاته الجهود التي تبذلها اليونسيف مع الأشخاص ذوي الإعاقة.

فيما حث نائب المدير التنفيذي الأستاذ عثمان الصلوي المشاركين على أن يكون الأشخاص ذوي الإعاقة في سُلّم اولوياتهم، مؤكدا أن العاملين مع الأشخاص ذوي الإعاقة عليهم مسؤولية كبيرة أمام الله، وعليهم ان يكونوا بمستوى المسؤولية الملقاه على عاتقهم.

بدوره أشار الأستاذ عبدالله بنيان رئيس الاتحاد الوطني لجمعيات المعاقين اليمنيين الى ضرورة اشراك الأشخاص ذوي الاعاقة في كافة البرامج والمشاريع المقدمة من الجهات المانحة وفقا للقوانين الدولية التي تنص على الإهتمام بالأشخاص ذوي الإعاقة.

من جهته عبر الأستاذ علي العجري مسؤول قسم الحماية في اليونسيف عن اهمية الورشة في اكساب المشاركين المعرفة حول إدارة الحالة وآلية التشبيك والتنسيق مع مقدمي الخدمات المختلفة وبما يعود بالنفع على الأشخاص ذوي الإعاقة ، مؤكدا على وقوف اليونسيف الى جانب الصندوق في خدمة الأشخاص ذوي الإعاقة من خلال استكمال تأسيس نظام إدارة الحالة والمشاريع المختلفة التي تخدم ذوي الإعاقة.

كما استعرض مستشار إدارة الحالة في الصندوق الأستاذ جمال الرجوي المراحل التي قطعها الصندوق في تأسيس نظام إدارة الحالة والتي ستسهم في حل جميع الإشكالات التي تواجه الأشخاص ذوي الإعاقة من خلال دراسة حالة الشخص ذي الإعاقة من جميع النواحي وتقديم الخدمات وفقها.

يشار الى أن الصندوق يمر بمرحلة جديدة من التطوير والإصلاح في كافة المجالات انطلاقا من البناء المؤسسي والأتمتة ووصولا الى تحقيق أهداف الرؤية الوطنية لبناء الدولة المدنية الحديثة.

حضر التدشين وكيل وزارة الشؤون الاجتماعية الأستاذ ياسر شرف الدين، وعدد من مدراء الإدارات بالصندوق.

ذات صلة

جميع الحقوق محفوظة لصندوق رعاية وتأهيل المعاقين
Developed By SKYME